في بيان له :

حزب الوفاء والاصلاح يستنكر اعمال العنف الاخيرة ويحمل الشرطة المسؤولية

موقع فلسطينيو 48
آخر تحديث 01/08/2016 14:41
 
استنكر حزب الوفاء والاصلاح في بيان له ، اعمال العنف التي شهدها الداخل الفلسطيني مؤخرا والتي بلغت ذروتها في الشجار الاخير الذي وقع قبل ايام بين عائلتين في قرية كسيفه واسفر عن مقتل شخصين واصابة العشرات ، وجاء في البيان الذي اصدره الحزب :"إننا،في حزب الوفاء والإصلاح نستنكر وندين بشدة  حادث القتل الأليم الذي وقع في قرية كسيفة مساء السبت الأخير.
 
وإننا،إذ نترحم على القتلى ونتمنى الشفاء العاجل للجرحى،فإننا ندعو أهلنا عموما وفي  كسيفة خصوصا،حيث وقع الحادث الأخير، إلى تحكيم لغة العقل ورص الصفوف لاجتياز هذه المحنة التي تأثر لها كل الداخل الفلسطيني بلا استثناء.
 
ومن المفارقات،بل من المضحيات المبكيات أن الشرطة التي يجوب مسؤولوها  مدننا وقرانا ويتحدثون عن  "تقريب القلوب" كانت نهار الأحد الموافق 31-7 تقارع أهلنا في أم الحيران( ولا ننسى العراقيب والهدم رقم 101) وتعتقل  منهم تمهيدا لترحيلهم،وفي ذلك تعدٍ صارخ على حقوقنا كعرب فلسطينيين وتعدٍ على حقوقنا كأصحاب الأرض،  وإنها لتشتم بوضوح رائحة  استغلال حادثة كسيفة التي وقعت مساء السبت 30-7 .

لذلك نقول ،  صدق المثل لما قال "ما حك جلدك مثل ظفرك"."

أضف تعقيب

ارسل

تعليقات


أذهب للأعلى