X إغلاق

"اين اهل الهمه ؟؟"

العراقيب تنادي : وا معتصماه ! هذه صرخة من صرخات اهلنا في العراقيب

احمد ملحم
آخر تحديث 21/07/2016 19:23
 
( نناشد الله ثم اهل النخوة ان يلبوا نداء العراقيب 
رجوع اليات التحريش الى ارض العراقيب 
اين اهل الهمه ؟؟
اين اهل الارض ؟؟
اين اهل الكرامه وانتماء؟؟)
 
هذه العبارات باتت تنتشر على صفحات الفيس بوك من قبل اهلنا في العراقيب ، حيث ما زالوا يتعرضون لأبشع  ممارسات الاجتياح التي تستهدف ارضهم بعد ان هدمت مساكنهم خلال الخمس سنوت 100 مرة .
 
 
اهالي العراقيب البواسل  ،  رغم كل ما سلف ، الا انهم اختاروا لأنفسهم الطريق الاصعب والاشرف للتشبث بارضهم والتمسك بمبادئهم الاصيلة مع قساوة تلك الممارسات التي طالت الشيخ والعجوز ، الشاب والصبية ، الطفل والطفلة ، كما انها طالت الاحياء والاموات على حد سواء ،
 
اهالي العراقيب في هذه الايام  يتعرضون لهجمة بشعة تقودها " الكيرن كييمت لإسرائيل " لاغتصاب اراضيهم بواسطة عمليات التحريش ، مستعينة بقوات مدججة من مختلف الوحدات العسكرية لحماية هذه المؤسسة البغيضة وحماية الاليات الثقيلة التي تعمل على تجريف الارض وزراعة الاشجار بهدف وضع اليد على ما تبقى لهم من ارض .
 
 
في هذه الايام العصيبة ، اهالي العراقيب وجدوا انفسهم وحيدون وحيدون وحيدون ، امام هذه المشاهد التي شاهدناها جميعا ، وشاهدنا كذلك كل ما تتعرض له النساء والرجال على حد سواء ، حيث الاعتداءات والاصابات البالغة  والاعتقالات  دون استثناء احدا منهم ..
 
 
كما اننا شاهدنا وسمعنا وقرأنا صيحات الاستغاثة التي يطلقها اهلنا هناك الى جميع القوى الفاعلة في هذا المجتمع ، صيحات الاغاثة الموجهة الى لجنة متابعة قضايا الجماهير العربية ، وموجهة كذلك الى جميع كوادر القائمة المشتركة ، والى جميع الحركات السياسية والمجتمعية والشبابية  ، والى كل الجهات الناشطة .
 
كما انها موجهة الى من تصدوا الى مشروع برافر ذات مرة . 
 
نعم ، فلقد وصل صوت الاستغاثة هذه المرة الى السماء السابعة ، ولقد سمع هذه النداءات من في اذنه صمم ،،  لكن المحير في الامر ،  ان لا مجيب لصرخات أهلنا في العراقيب الذين ثبتوا في ارضهم كثبوت جلمود من الصخر  معلنينها :           " اما الثبات واما الممات " .
 
اهلنا بالعراقيب يسطرون في وقفتهم الغير مسبوقة هذه ، فصلا من فصول المقاومة للغزاة الاشرار  ، ومثالا للتصدي في وجه ممارسات الترحيل والتهجير  ، والذين اصبحوا مدرسة للتعليم ممارسة الوطنية الفعلية ، ومثالا يحتذى  نتعلم منه ومنهم الكثير الكثير .
 
هنا فاني ارى لزاما ،  ان اتوجه الى جميع الهيئات والمؤسسات والاحزاب آنفة الذكر ، مطالبا اياهم الاسراع في نجدة اهنا في العراقيب بأسرع ما يمكن ، والوقوف الى جانبهم كما ينبغي ان تكون الوقفة الوطنية الحقيقية ، اذ اصبح لا  مجال للمماطلة ولا اعذار هناك  للتسويف  ،  فالعراقيب اصبحت  في مرحلة  " اما ان نكون ،  وامان لا نكون" . 
 
وفقكم الله ، ورعى اهل العراقيب من كل سوء .

العراقيب تنادي : وا  معتصماه ! هذه صرخة من صرخات اهلنا في العراقيب

العراقيب تنادي : وا  معتصماه ! هذه صرخة من صرخات اهلنا في العراقيب

العراقيب تنادي : وا  معتصماه ! هذه صرخة من صرخات اهلنا في العراقيب

العراقيب تنادي : وا  معتصماه ! هذه صرخة من صرخات اهلنا في العراقيب

أضف تعقيب

ارسل

تعليقات


أذهب للأعلى